كتاب التنسيق الامني 2015
القائمة البريدية
اشترك في النشرة البريدية لتتلقى أحدث الأخبار

قراءة في اتفاق وقف إطلاق النار لعدوان غزة2014

بعد واحد وخمسين يوماً من العدوان على قطاع غزة المحاصر التي انهال عليها أطنان من المتفجرات وسقوط عشرات الضحايا والجرحى والبيوت المدمرة واستمرار المقاومة الفلسطينية في مواصلة الضربات إلى حين إعلان اتفاق وقف إطلاق النار من كلا الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي برعاية مصرية بعد جهد وعناء وسجال تفاوضي أفضى بالتوقيع على الورقة المصرية، معهد فلسطين للدراسات الاستراتيجية بحث خلال ورشة نقاشية بعنوان "قراءة في وقف إطلاق النار لعدوان غزة" بحضور عدد من الباحثين والأكاديميين ناقش فيه المحاور التالية:
1.    أسباب العدوان على غزة.
2.    أهداف العدوان على غزة.
3.    سيناريوهات استئناف القتال والتوصيات.

•    المحور الأول/ أسباب العدوان على غزة.
     خلص المجتمعون لمجموعة من الأسباب التي دفعت الاحتلال الاسرائيلي لشن عدوانه على القطاع، وتتمثل في التالي:
1.    انسداد الأفق السياسي في عملية التسوية.
2.    إنجاز الفلسطينيين للمصالحة الفلسطينية.
3.    علاقة حماس المتوترة مع بعض دول الإقليم ووصلها إلى طريق مسدود.
4.    وجود ظهير عربي مساند لإسرائيل دفع بها لشن عدوان على قطاع غزة.
5.    حدوث مركبات جديدة وتشكيل محور جديد على الصعيد الإقليمي والدولي.
6.    استغلال إسرائيل ما حدث في الضفة الغربية من اختطاف وقتل للجنود.

•    المحور الثاني/ أهداف العدوان على غزة.
     اتفق المشاركون في الورشة على أن الأهداف الحقيقية للعدوان الاسرائيلي تتمثل في التالي:
الهدف الأول: اجتثاث المقاومة الفلسطينية من قطاع غزة بعد خطف وقتل المستوطنين الثلاثة في الضفة الغربية.
الهدف الثاني: محاول إسرائيل أن تكون جزءاً من المحور الجديد في المنطقة.
الهدف الثالث: القضاء على حركة حماس بعد تقدير الجانب الإسرائيلي أن حركة حماس تعيش واقع مرير  فلسطينياً وعربياً ودولياً.

•    المحور الثالث/ سيناريوهات استئناف العدوان والتوصيات.
     أجمع الحضور على انه لا ملامح في الأفق لتجدد القتال واندلاع مواجهة جديدة مع إسرائيل ويرجع ذلك للأسباب التالية: _
*    أسباب متعلقة بالجانب الإسرائيلي وهي:
1.    إسرائيل تعاني من مقاطعة اقتصادية خانقة.
2.     غياب الظهير المؤيد لإسرائيل والذي كان يدفعها لشن عدوان على غزة بعد فشلها في تحقيق أهداف العدوان.
3.    انشغال إسرائيل في تشكيل لجان تحقيق للقيادة السياسية والعسكرية بتهمة الفشل في تحقيق أهداف الحرب.
4.    معاناة إسرائيل من أثار حرب الاستنزاف التي كانت مفروضة عليها.
5.    سعى إسرائيل لتثبيت الهدوء دون دفع ثمن باهظ.
6.    قناعة اسرائيل بعدم القدرة على حسم العدوان لصالحها.
7.    الصدمة التي تلاقاها الجيش الاسرائيلي في الحرب البرية.
8.    الرأي العام الشعبي الدولي ليس في صالح اسرائيل بعد صور المجازر والدمار التي خلفه العدوان.
*    أسباب متعلقة بالجانب الفلسطيني وهي: -
1.    حاجة المقاومة لترميم نفسها بعدما بذل منها على مدار 51 يوماً من العدوان في ظل عدم وجود منافذ للمقاومة لكي تتزود بالسلاح بعد هدم الانفاق مع الجانب المصري واشتداد الأوضاع الأمنية على الشريط الحدودي.
2.    تردي الأوضاع الصحية والاجتماعية والاقتصادية والبنية التحتية في قطاع غزة.
3.    بروز ملامح فشل المصالحة الفلسطينية المبنية على الشراكة الوطنية بين حركتي فتح وحماس.
4.    تواطئ الجانب المصري مع إسرائيل بشكل واضح.
5.    وجود حالة من التخاذل العربي والإقليمي اتجاه المقاومة.

•    التوصيات: -
1.    ضرورة نشر تفاصيل الاتفاق الذي توصل اليه الوفد الفلسطيني مع الإسرائيليين حتى لا يحدث تباين في موقفها.
2.    الوعود الشفوية غالباً ما يتنصل منها الاحتلال الاسرائيلي، فضرورة وجود وثيقة مكتوبة وموضح فيها كافة التفاصيل.
3.    ضرورة ترتيب البيت الفلسطيني وتفعيل جبهة الصراع في الضفة الغربية في المرحلة القادمة.
4.    عدم السماح للاحتلال بالانفراد بفصيل فلسطيني دون البقية.
5.     ضرورة وضع آليات لمواجهة قرار مجلس الأمن القادم والقاضي بنزع سلاح المقاومة.



معهد فلسطين للدراسات الاستراتيجية
مؤسسة إبداع للأبحاث والدراسات والتدريب
غزة - فلسطين

تحميل الملف المرفق

التعليقات